استقبال
الرئاسة نشاطات الرئاسة
أحدث نشاطات الرئاسة
كل نشاطات الرئاسة
رئيس الجمهورية يترأس غدا الأحد اجتماعا لمجلس الوزراء
يترأس السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، غدا الأحد 16 جانفي 2022، اجتماعا لمجلس الوزراء يخصص لدراسة مشروع قانون يتضمن التقسيم القضائي، وعروض تتعلق بقطاعات الداخلية، الفلاحة، الأشغال العمومية، العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، والسكن.
14 جانفي 2022
بـيــان حول مستجدات الوضع في جمهورية مالي
بصفتها قائدة للوساطة الدولية ورئيسة لمجلس متابعة اتفاقية السلام والمصالحة في مالي، المنبثقة عن مسار الجزائر، و باعتبارها بلدا مجاورا يتقاسم مع جمهورية مالي حدود برية وتاريخ طويل الأمد يميزه حسن الجوار، ومن خلال تواصلها الأخير مع السلطات المالية ومحذرة كذلك من العواقب السياسية الأمنية و الاقتصادية التي قد تنتج عن انتقال طويل الأمد للسلطة كما أرادته الجهة المالية، رافعت الجزائر من أجل حوار هادئ وواقعي مع الجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا بغية التوصل إلى خطة للخروج من الأزمة والتي تأخذ بعين الاعتبار المتطلبات الدولية وتطلعات الشعب المالي المشروعة وكذا العوامل الداخلية المرتبطة بالديناميكيات المالية الوطنية. وبنفس الروح، أصر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون في 6 يناير الجاري، لدى استقباله لبعثة مالية رفيعة المستوى، على ضرورة التزام السلطات الانتقالية المالية بجعل 2022 سنة إقامة نظام دستوري مالي جامع وتوافقي، يهدف إلى تكريس المكاسب ومتطلبات اتفاقية السلام والمصالحة في مالي، المنبثقة من مسار الجزائر. كما أكد السيد الرئيس عبد المجيد تبون على ضرورة تبني مقاربة شاملة تتوافق مع مدى تعقد المشاكل الهيكلية والاقتصادية، وكذا التحديات الواجب رفعها بما فيها مكافحة الإرهاب، وعليه أن فترة انتقالية لمدة تتراوح بين 12 إلى 16 شهر تكون معقولة ومبررة. كما أكد رئيس الجمهورية على حرص الجزائر الدائم على سيادة جمهورية مالي ووحدتها الاقليمية، ودعا قادة المرحلة الانتقالية إلى التحلي بروح المسؤولية البناءة. وأمام المخاطر الجسيمة التي تحملها حزمة العقوبات المعلن عنها في "أكرا" نتيجة للاجتماع الاستثنائي لقمة الجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، وكذا الإجراءات المضادة التي أعلنتها حكومة جمهورية مالي، تدعو الجزائر جميع الأطراف إلى ضبط النفس والعودة إلى الحوار لتجنيب المنطقة دوامة التوترات وتفاقم الأزمة. وفاءً لمبدأ ترقية الحلول الإفريقية للمشاكل الإفريقية، التي تعتبر أساس الإسهامات النوعية في الاتحاد الإفريقي، فإن الجزائر تعرب عن تمام استعدادها لمرافقة نشيطة لجمهورية مالي والجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا على درب التفاهم المتبادل حول رؤية تضامنية تصون المصالح العليا للشعب المالي الشقيق.
10 جانفي 2022
رئيس الجمهورية يعزي في وفاة اللواء بجغیط فرید
(یَا أَیتُھَا النفْسُ الْمُطْمَئِنةُ ارْجِعِي إِلَى رَبكِ رَاضِیَةً مَرْضِیةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنّتِي) تلقیت، بكل، أسى، نبأ وفاة المغفور له بإذن الله اللواء بجغیط فرید رئیس دائرة الإشارة، أنظمة المعلومات والحرب الإلكترونیة لوزارة الدفاع الوطني، إثر وعكة صحیة بعد شفائه من فیروس كوفید ـ 19. لقد خدم الفقید وطنه، من مختلف المناصب والمسؤولیات العسكریة التي تقلدھا، ولكن، لا راد لقضاء الله وقدره، فما نملك إلا التسلیم، ولا نقول إلا ما یرضي ربنا. وإذ نتقاسم جشامة الفراق وندرك حجم الجرح الكبیر، الذي یخلفه الراحل، على أسرته وإخوانه وزملائه، فإنني أعزي نفسي وعائلة الفقید وأسرة الجیش الوطني الشعبي، سلیل جیش التحریر الوطني، سائلا الله جلّت قدرته، أن یمُن َّ علیه، بكرم عفوه وواسع رحمته، ویُنعِم على أسرته بسكینة الإیمان، وجمیل الصبر والسلوان ولا یریھم مكروھا، في حبیب أو قريب. إنّا لله وإنا إليه راجعون. عبد المجيد تبون
2 نوفمبر 2021
إطارات سامية برئاسة الجمهورية وعدد من أعضاء الحكومة يقفون دقيقة صمت
وقف عدد من الإطارات السامية برئاسة الجمهورية وأعضاء من الحكومة، اليوم الأحد 17 أكتوبر 2021، بمقر رئاسة الجمهورية، دقيقة صمت ترحما على أرواح شهداء مجازر 17 أكتوبر 1961 بباريس.
16 أكتوبر 2021
رئيس الجمهورية يقرر استدعاء سفيرنا لدى فرنسا للتشاور
عقب التصريحات، غير المفندة، التي نسبتها العديد من المصادر الفرنسية، لرئيس الجمهورية الفرنسية، تعرب الجزائر عن رفضها القاطع، للتدخل غير المقبول، في شؤونها الداخلية، مثلما ورد في هذه التصريحات، التي تحمل في طياتها اعتداء، غير مقبول، لذاكرة 5.630.000 شهيد، الذين ضحوا بالنفس والنفيس، في مقاومتهم البطولية، ضد الغزو الاستعماري الفرنسي، وكذا في حرب التحرير الوطني المباركة. إن جرائم فرنسا الاستعمارية في الجزائر لا تعد ولا تحصى، وتستجيب لتعريفات الإبادة الجماعية، ضد الإنسانية. فهذه الجرائم، التي لا تسقط بالتقادم، يجب أن لا تكون محل تلاعب بالوقائع وتأويلات تخفف من بشاعتها. إن نزعة أصحاب الحنين إلى الجزائر الفرنسية، والأوساط التي تعترف، بصعوبة، بالاستقلال الكامل، الذي حققه الجزائريون، بنضال كبير، يتم التعبير عنها من خلال محاولات، غير مجدية، لإخفاء فظائع ومجازر ومحارق وتدمير قرى بالمئات، من شاكلة واقعة "أورادور-سور-غلان" والقضاء على قبائل من المقاومين، وهي عمليات إبادة جماعية، متسلسلة، لن تنجح المناورات المفاهيمية والاختصارات السياسية، في إخفائها. من جانب آخر، فإن التقديرات السطحية والتقريبية، والمغرضة، المصرّح بها، بخصوص بناء الدولة الوطنية الجزائرية، وكذلك تأكيد الهوية الوطنية، تندرج في إطار، مفهوم هيمنة مبتذل، للعلاقات بين الدول، ولا يمكن في أي حال من الأحوال، أن تكون متوافقة مع تمسك الجزائر الراسخ، بالمساواة السيادية للدول. هذا التدخل المؤسف الذي يصطدم، أساسا، بالمبادئ التي من شأنها، أن تقود تعاونا محتملا، بين الجزائر و فرنسا، بشأن الذاكرة، قد أدى إلى الترويج لنسخة تبريرية، للاستعمار على حساب النظرة التي قدمها تاريخ شرعية كفاحات التحرير الوطنية، في الوقت الذي لا يمكن لأحد أو لشيء، أن يغفر للقوات الاستعمارية، ولجرائمها، لاسيما مجازر 17 أكتوبر بباريس، و هو التاريخ الذي ستُحيي الجزائر والجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا ذكراه في كرامة. و أمام هذا الوضع، غير المقبول، الذي خلّفته هذه التصريحات، غير المسؤولة، قرّر رئيس الجمهورية استدعاء سفير الجزائر، لدى الجمهورية الفرنسية، على الفور للتشاور.
1 أكتوبر 2021
تأجيل الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء
تقرر تأجيل الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء المزمع انعقاده اليوم، إلى يوم غد الإثنين 30 أوت 2021.
28 أوت 2021
رئيس جمهورية النيجر في زيارة للجزائر
شرع، ابتداءً من اليوم، الإثتين 12 جويلية 2021، رئيس جمهورية النّيجر السيد محمد بازوم، في زيارة عمل وصداقة للجزائر، مرفوقا بوفد هامّ. وسيكون للرئيس النيجيري محادثات مع أخيه رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، تتمحور حول العلاقات الثنائية بين الجزائر والنيجر، وسبل تعزيزها بما يسهم في تحقيق مصالح الشعبين الصديقين.
11 جويلية 2021
رئيس الجمهورية يُعيّن أعضاء الحكومة الجديدة
عيّن السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسحلة، وزير الدفاع الوطني، الأربعاء 07 جويلية 2021، أعضاء الحكومة الجديدة. وورد في بيان لرئاسة الجمهورية الذي تلاه الناطق الرسمي لرئاسة الجمهورية بالنيابة، سمير عقون، أنه طبقا لأحكام المواد 91، 103، 104 و 105 من الدستور، وباقتراح من الوزير الأول السيد أيمن بن عبد الرحمان، عيّن السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، بموجب المرسوم رقم 281-21، المؤرخ في 26 ذي القعدة 1442هـ الموافق لـ 07 جويلية 2021، أعضاء الحكومة، الآتية أسماؤهم: الوزير الأول ووزير المالية أيمن بن عبد الرحمن وزير الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية كمال بلجود وزير العدل حافظ الأختام عبد الرشيد طبي وزير الطاقة و المناجم محمد عرقاب وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة بن عتو زيان وزير المجاهدين وذوي الحقوق العيد لبيقة وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الباقي بن زيان وزير التكوين والتعليم المهنيين ياسين ميرابي وزيرة الثقافة والفنون وفاء شعلال وزير الشباب و الرياضة عبد الرزاق سبقاق وزير الرقمنة والاحصائيات حسين شرحبيل وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية كريم بيبي تريكي وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة كوثر كريكو وزير الصناعة أحمد زغدار وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني وزير السكن والعمران والمدينة محمد طارق بلعريبي وزير التجارة و ترقية الصادرات كمال رزيق وزير الاتصال عمار بلحيمر وزير الأشغال العمومية كمال ناصري وزير النقل عيسى بكاي وزير الموارد المائية و الأمن المائي كريم حسني وزير السياحة والصناعة التقليدية ياسين حمادي وزير الصحة عبد الرحمان بن بوزيد وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي عبد الرحمان لحفاية وزيرة العلاقات مع البرلمان بسمة أزوار وزيرة البيئة سامية موالفي وزير الصيد البحري والمنتجات الصيدية هشام سفيان صلواتشي وزير الصناعة الصيدلانية عبد الرحمن لطفي جمال بن باحمد الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالمؤسسات المصغرة نسيم ضيافات الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة، ياسين المهدي وليد الأمين العام للحكومة يحي بوخاري
6 جويلية 2021
رئيس الجمهورية يجري عملية جراحية ناجحة على قدمه اليمنى
أجرى رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، اليوم الأربعاء 20 جانفي 2021، بألمانيا عملية جراحية على قدمه اليمنى، كُلّلت بالنجاح. وكان السيّد الرئيس قد صرّح يوم 10 جانفي 2021، قبيل مغادرته أرض الوطن متوجها إلى ألمانيا، باحتمال إجراء عملية جراحية على قدمه، نتيجة مضاعفات كورونا. وسيعود السيد الرئيس إلى الجزائر، بحول الله، خلال الأيام القادمة، فور حصوله على موافقة الفريق الطبي.
19 جانفي 2021
رئيس الجمهورية يغادر المستشفى المتخصص بألمانيا
امتثالا لتوصيات الفريق الطبي، يواصل رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون ما تبقى من فترة النقاهة، بعد مغادرته المستشفى المتخصص بألمانيا، ويطمئن السيد الرئيس الشعب الجزائري بأنه يتماثل للشفاء، وسيعود إلى أرض الوطن في الأيام القادمة بحول الله.
29 نوفمبر 2020
رئيس الجمهورية ينهي بروتوكول العلاج الموصى به
تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون باطلاع الرأي العام على تطور حالته الصحية، يؤكد الفريق الطبي المرافق له أنّ السيد الرئيس قد أنهى بروتوكول العلاج الموصى به، ويتلقى حاليا الفحوصات الطبية لما بعد البروتوكول.
14 نوفمبر 2020
رئيس الجمهورية يعزي عائلة المجاهد لخضر بورقعة
تنقل السيد عبد الحفيظ علاهم مستشار برئاسة الجمهورية مكلف بالعلاقات الخارجية، إلى بيت عائلة الفقيد المجاهد لخضر بورقعة، وقدّم لها التعازي باسم رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، ليتنقل بعدها إلى مستشفى الأمن الوطني بالعاصمة، للاطمئنان على زوجة المرحوم.
7 نوفمبر 2020
السابق
123
التالي
2021كل الحقوق محفوظة. رئاسة الجمهورية